ميرهان خليل.. تكتب: مشاعر.. وقرار

استفاقت من الولادة القيصرية بعد عملية طويلة مدتها ساعتين لتسأل عن طفلتها لم يجيبها احد، بل وجدت نظرات القلق والتردد في إجاباتهم عن سؤالها ثم نظرت الي امها اين طفلتي اجابتها انها بحالة صحية غير مستقرة مما اضطر الطبيب ان يدخلها الحضانة.

حاولت القيام من فراشها لرؤية ابنتها ولكنها لم تستطع اخذت تصرخ في وجه امها اريد رؤية ابنتى، محاولة النهوض من فراشها لكنها لم تستطع فقد نزفت كثيرا اثناء العملية احتاجت الي نقل دم كانت في حالة صحية سيئة جدا، تشعر بوهن وضعف شديد جسديا ونفسيا فقد كانت هذه الطفلة هي حلمها منذ الصغر عندما كانت هي نفسها طفله وتقوم بتمشيط شعر عرائسها وتهتم بها فمشاعر الامومة لديها كانت فائقة تجاه اي شخص اضعف منها حتى لو لم يكن اصغر منها.

كانت تعامل امها شخصيا بأمومة عندما تراها حزينة او ضعيفة، فهي تكره احساس الضعف بشدة كما انها كانت تكره ضعف امها تجاه ابوها عندما كان يعنفها او يصرخ في وجهها و عندما تركهم ورحل كانت امها دائما تردد نحن ليس لدينا رجل لهذا نتعرض لاذى من الناس حتى اذا كانت مشكله صغيره مع حارس امن العمارة، كم كانت تكره مثل هذه الاقوال و الافكار مما جعلها تشعر نفسيا برفض للرجال ومحاولة سيطرتهم عليها، الى ان ظهر في حياتها واحبته واستسلمت لطاعته لكنه لم يقدر هذه الطاعه وهذا الحب بل استغلهم واصبح يحقق كل ما يريد على حساب مشاعرها وطاعتها له، الي أن نهارت نفسيا.

وهنا اتخذت قرار بالانفصال عنه، رغم حملها  بابنتها في شهرها السابع ومع هذا قررت ان تنجب ابنتها وحدها بعيدا عن اب يقهر امها، فكيف ستكون مثل اعلى لابنتها،كيف لطفله سوف تكبر على رؤية امها تتعرض لإهانات واحيانا الضرب وتصبح فتاة سوية، لذا اتخذت قرار بالانفصال والطلاق، بالرغم انه هددها بعدم الصرف على طفلتهم او حتى رؤيتها اذا اصرت على الطلاق، تمسكت اكثر بقرارها قائلة لن اترك طفلتي تُربى في بيت ترى فيه امها مقهورة لن اورثها القهر والمهانة.

تحاملت على نفسها وقامت من فراشها مستندة على امها و الممرضة حتى وصلت الى الحضانة، ما ان وقعت عيناها على طفلتها الا وبكت بشدة، تحدثت اليها وهي تعلم انها تسمعها، اخبرتها انها تحتاجها وتريدها يجب عليها ان تُشفى وتخرج من هذه الحضانه فهناك حياة سعيدة في انتظارهم معاً.

تعليقات
جاري التحميل...

حقوق النشر والتصميم محفوظة لشركة هاشتاج مصر © 2019

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com