حنان العشماوي.. تكتب: علمتني الدنيا

يوم ورا يوم.. عذراً للجميلة سميرة سعيد فلم نقصد أغنيتها الشهيرة وإنما هي رسالة  صباحية نرسلها لكل البشر الناطقة والقارئة باللغة العربية في كل أنحاء أرض الله  الممتدة..  أقولها لنفسي واعتقد ان منكم عدد لا حصر له يعلم تمام العلم ان كل يوم يحمل في طياته درسا جديدا مختلفا عن سابقه.

الفطن من يتعلم حتى لا تعيد الايام على مسامعه نفس الدرس ولكن بقسوة اكبر لينتبه.. ومن لا يتخذ من درسه  نبراسا يسير عليه خسر اياما محسوبة من رزنامة حياته.. سأُشارككم بعضا من دروس اتقنت الدنيا ايصالها الى حياتي.

علمتنى الدنيا

ان من يسقط مرة عليه ان يستند بيديه كى يقف ثانية وان من يسقط الثانية لابد له ان يتشبث بأظافره فى جدار الأمل والايام وإن قطُر الدم من تلك الاظافر فلا توجد فرصة ثالثة

الدرس الثانى 

انت من انت فلا تختبئ خلف ستائر واهية ليقبلك كائنا من كان بداخلك سر الحياة ابدع الله صنعك فلا تستصغر شأنك، اوجدك لغاية تخصك انت فقط ومهد لك الحياة بكل ما تحتويه من افراح واتراح.

إياك ثم إياك ان تحارب معركة انت تعلم مسبقا انك الخاسر الأوحد فيها ولست اعنى ان تكون انهزاميا ولكن انظر لرجلك قبل الخطو موضعها.

دع عنك الأحكام المسبقة عمن حولك ولكن اقترب وانظر وتعلم، خالط بحذر ولا تقتحم حدودا وضعها غيرك لنفسه قبل ان يرفع هو حواجزه.

كل يوم هو يوم جديد فلا تحمل على كاهلك عبء اليوم السابق ،ولا تعد نفسك لهم يوما قد يأتى وقد لا تبلغه.

عِش يومك راضيا بقسمة قسمها الله لك فهو ادرى بك من نفسك وما تحتمله. 

بِسْم الله الرحمن الرحيم (لا يُكلف الله نفسا الا وسعها لها ماكسبت وعليها ما اكتسبت) وفى نهاية الامر كلٌ ميسر لما خُلِق له.. فمازالت الايام تعلمنا من  دروسها الكثير الى ان يقضى الله أمرا كان مفعولا.

تعليقات
جاري التحميل...

حقوق النشر والتصميم محفوظة لشركة هاشتاج مصر © 2019

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com