إيمان عادل.. تكتب: الأوريجامي.. طيات ورق تًصنع الفرق

بمجرد سماعنا كلمة طي أول ما يدور بأهذاننا هو تطبيق الورقة عدة مرات بطريقة عشوائية ثم بعد ذلك نجد لا فائدة منها فنقوم برميها، ولكن هنا سنغير فكرتنا؛

فمن خلال قطعة ورقة كبيرة كانت أم صغيرة نستطيع من خلالها تنفيذ العديد من الأشكال ،مجرد أننا نقوم بطيها بخطوات منظمة وبدون أستخدام مادة لاصقة ستصبح شكل من الأشياء التي حولنا وهذا ما يعرف “بفن الأوريجامي” الفن الغير منتشر في بيئتنا العربية على الرغم من إنتشاره في الدول الأجنبية وخاصة في مجال التدريس والعلاج لديهم.

يعتبر الأوريجامي فن ياباني كان يُستخدم في الطقوس الدينية داخل معابدهم منذ أكثر من ألف عام، كما أنه كان هناك بعض النماذج كانوا يرمزون لهم بمعاني معينة مثل نموذج “طائر الكركي” والذي يعتبر أشهر نموذج أوريجامي كان يرمز إلى (الحياة الطويلة)، وفي عهد الأمبراطور Mege  أصبح هذا الفن يُدرس في المدارس حيث إنه اُستخدم في تعليم المفاهيم الهندسية للأطفال، ثم بدأ ينتشر في جميع أنحاء العالم في القرن التاسع عشر ومنذ ذلك الوقت تحول إلى شكل من أشكال الفن الحديث.

يُخدم الأوريجامي العديد من المجالات منها الرياضيات والعلوم، وأصبح يُدرس في العديد من المدارس والجامعات وهناك العديد من الدراسات التي أكدت هذا منها دراسة ناصر عبيدة والتي أثبت فيها أن للأوريجامي فاعلية في تدريس الرياضيات والهندسة وتنمية الحس المكاني والأستدلال الهندسي.

طائر الكركي

لم يتوقف البحث العلمي إلى هذا فقط  بل قام العلماء النفسيين والتربويين يتوجهوا إلى استخدام الأوريجامي كوسيلة لتنمية العديد من المهارات لدى الأطفال بصفة عامة والأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة بصفة خاصة والتي أحب أن أتحدث دوماً بأنهم ذوي قدرات خاصة وليست احتياجات، قال العالم Bandura  في كتابه Social Learning Theory  (أن العلاج بالأوريجامي هو وسيلة قديمة للشفاء خاصة أنه يطرد المشاعر السابية ويزيد من مستوى تحمل الإجهاد وينظم السلام الداخلي ويساعد على التركيز).

أرانب

فأن الأوريجامي يبدو كأنه نشاط فني مسلي إلا أنه يساعد على التعليم التربوي كما أنه يحتاج إلى وقت طويل بهدف الوصول إلى الشكل النهائي له فيعلم الطفل الصبر، ويجعله قادر على أنتظار دوره ويقلل الأندفاعية، ويساعده على التركيز والانتباه ليتمكن من أنتاج الشكل بصورته النهائية، كما أنه يعطيه الثقة بالنفس ويدخل الفرح والسرور على نفسه وهذا حافز للنجاح الذي يكتشفه الطفل مما يجعله ذو شغف إلى الأوريجامي وهذا ما يحتاجه طفل فرط الحركة وتشتت الانتباه للخفض من هذا الاضطراب لديه وهذا ما توصلت إليه دراستي والتي أثبت أن للأوريجامي فاعلية حدة فرط الحركة وتشتت الانتباه.

هيا لنبدأ بأنفسنا ولنُعلم أطفالنا شئ جديد يساعد على تنمية مهاراتهم والتغلب على أوقات فراغهم.

تعليقات
جاري التحميل...

حقوق النشر والتصميم محفوظة لشركة هاشتاج مصر © 2019

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com